"سياحة ذوي الإحتياجات الخاصة" تنتظر وضعها على خارطة السياحة الأردنية

 
جامعة الشرق الأوسط تطلق مبادرة " السياحة للجميع "
"سياحة ذوي الإحتياجات الخاصة" تنتظر وضعها على خارطة السياحة الأردنية

     أطلقت جامعة الشرق الأوسط مبادرة السياحة للجميع بالتعاون مع جمعية تنمية المرأة الأردنية للصم ، والتي تهدف إلى تمكين ذوي الحاجات الخاصة وبالأخص فئة الصم الاستفادة من التواصل مع المواقع السياحية الأردنية بلغة الإشارة ،من خلال توفير دليل سياحي بلغة الإشارة. كما أن هذه المبادرة تسهم في خدمة الاقتصاد الأردني من خلال استقطاب فئة السياح الذين يعانون من مشكلة الصم والمقدر عددهم عالمياً 600 مليون سائح عالمياً ،فمن خلال هذه المبادرة يمكن للمكاتب السياحية استقطاب هذه الفئة من السياح . 
كما أكد الدكتور ابراهيم بظاظو رئيس قسم الإدارة السياحية في جامعة الشرق الأوسط ان قلة المنشآت السياحية التي تمتلك التسهيلات الكافية القادرة على تلبية احتياجات السياح من ذوي الحاجات الخاصة، تقف عائقاً أمام تفكير غالبية السياح من ذوي الحاجات الخاصة في الخروج من بلدانهم أو التنقل للاستفادة من فرص الترفيه والترويح عن النفس في مختلف أرجاء المنطقة. كما ان هذا النقص يحرم صناعة السياحة في الأردن من مداخيل إضافية. 
     وتقدر منظمة السياحة العالمية WTO عدد السياح من هذه الفئة بأكثر من 12 في المئة من إجمالي عدد السياح حول العالم، في حين قدرت منظمة العمل الدولية في تقريرها لعام 2010، عدد ذوي الحاجات الخاصة بأكثر من 610 ملايين نسمة، منهم اكثر من 30 مليوناً يعيشون في الشرق الأوسط.
   لذا تعقد جامعة الشرق الأوسط بالتعاون مع الجمعية الأردنية لتنمية المرأة الصم رحلة سياحية مخصصة لفئة ذوي الحاجات الخاصة من فئة الصم لمدينة البتراء يوم الإثنين الموافق 4/7/2011 للحديث عن المواقع السياحية بلغة الإشارة .
 

 

 
 youtubeشاهد صفحتنا على  facebook شاركنا في
اجعل موقعنا صفحة البداية لديك اتصل بنا اضف موقعنا لمفضلتك
 
 
ليصلك جديدنا ... أدخل بريدك الإلكتروني


 

copyright©MeuTourism.com